Ar

En

Fa


مراجعة الانتخابات النیابیة العراقیة الخامسة

وأجریت الجولة الخامسة من الإنتخابات وأول إنتخابات مبکرة فی العراق بعد سقوط حزب البعث عام ۲۰۰۴ فی ۱۰ أکتوبر ۲۰۲۱. کان من المقرر إجراء الانتخابات فی ابریل ۲۰۲۲، العام المقبل، فی نهایة الدورة الرابعة للبرلمان العراقی.
ربيع الأول 1443
رویت 247
مجتبی فردوسی پور
  • وأجریت الجولة الخامسة من الإنتخابات وأول إنتخابات مبکرة فی العراق بعد سقوط حزب البعث عام 2004 فی 10 أکتوبر 2021. کان من المقرر إجراء الانتخابات فی ابریل 2022، العام المقبل، فی نهایة الدورة الرابعة للبرلمان العراقی. إلا أن سبب انطلاقها المبکر کان التظاهرات والاحتجاجات الواسعة فی سبتمبر 2019، والتی أسفرت عن استقالة عادل عبد المهدی من منصب رئیس الوزراء واستبدال مصطفى الکاظمی فی أواخر مارس 2020 مع جدول اعمال اجراء انتخابات مبکرة فی العراق. فی هذه الجولة من الانتخابات العراقیة تم زیادة الدوائر من 18 إلى 83 دائرة على أساس عدد السکان، وعلى عکس الانتخابات السابقة، تم الإدلاء بأصوات الناخبین مباشرة فی صنادیق الاقتراع لمرشحیهم بدلاً من القوائم الانتخابیة أو الفصائل البرلمانیة. وهکذا تنافس العراق فی هذه الفترة على انتخاب 329 نائباً بحضور 21 ائتلافاً سیاسیاً و 167 حزباً، 58 منها تنتمی إلى ائتلافات سیاسیة. وجرت المنافسة على 3249 مرشحاً فی الإنتخابات النیابیة، 951 منهم من النساء. من سمات هذه الإنتخابات تغییر قانون الإنتخاب وزیادة الدوائر وزیادة نصیب المرأة فی هذه الفترة. وعلیه، فمن بین ما یقارب 22 ملیون ومائة ألف ناخب مؤهل فی العراق، شارک 41٪ فی الانتخابات، أی بنسبة 3.5٪ أقل من الانتخابات النیابیة للفترة السابقة، أی العام 2018. منذ تفشی وباء کوفید 19، تم تخفیض جمیع الانتخابات تقریبًا مقارنة بما کانت علیه قبل فایروس کورونا. لذلک، لا یمکن اعتبار الإنخفاض فی نسبة عدد الناخبین مقارنة بالإنتخابات السابقة کبیراً. وکانت أقل نسبة مشارکة فی الکرخ والرصافة بغداد والسلیمانیة حیث غالبیة السکان من السنة.
    - تحدیات الجولة الخامسة من الانتخابات:
    1) العمل المتناقض: إن التحدی الأهم فی الانتخابات المقبلة فی العراق هو تغییر قانون الانتخابات فی هذا البلد من التصویت إلى القوائم الائتلافیة وفصائل الأحزاب إلى التصویت الفردی. وقد أدّى هذا التغییر فی الواقع بشکل متناقض إلى وضع أهم رکیزة سیاسیة فی البلاد، وهی المسؤولة عن انتخاب رئیس الجمهوریة ورئیس الوزراء ورئیس البرلمان. بحیث یکون نظام الحکم فی العراق نیابیًا ولیس رئاسیًا، وعلى هذا الأساس، یجب على الفصیل الحزبی الذی یتمتع بأغلبیة الأصوات أن یعمل على انتخاب رئیس الوزراء. فیما أجریت الانتخابات خلافًا لهذا الإجراء مع الأنظمة الفردیة والمحافظات.
    2) نفوذ الأجانب: فی مثل هذه الحالة، لیس فقط مطالب الناس التی أثیرت منذ تشرین الأول عام 2019 والمطالبة بمعالجة قضایا الفساد المستشری، والتخفیف من حدة الفقر، وخلق فرص العمل، والقضاء على البنیة التحتیة الضعیفة مثل الکهرباء والمیاه والصرف الصحی والخدمات الصحیة، لن تتحقق، لکنها تعرض الطریق أمام مخاطر زیادة النفوذ الأجنبی. فی الوقت نفسه، فإن الإجراءات الواسعة والسریة للولایات المتحدة وحلفائها الإقلیمیین فی اغتنام الفرص الجدیدة فی عملیة الانتخابات العراقیة واضحة للغایة.
    3) أهمیة العملیة الانتخابیة السلیمة:
    هذه العملیة فی العراق هی السبیل الوحید لتطویر وحل مشاکل الشعب. وعلیه ، فإن إجراء انتخابات نزیهة ودقیقة وتنافسیة مطلب جاد للشعب والأحزاب السیاسیة والسلطة العلیا فی العراق. لذلک، إذا أصبح مبدأ الانتخابات المعضلة السیاسیة للمجتمع، فقد یقضی على فرص وقدرات هذه الرکیزة من رکائز البنیة السیاسیة العراقیة لحل المشاکل الأساسیة للمجتمع. وفی الوقت نفسه، فإن استخدام صنادیق الاقتراع وأجهزة القیاسات الحیویة غیر المصرح بها من جهة، والفرز الإلکترونی لأوراق الاقتراع، من جهة أخرى، قد أتاح فرصة للقراصنة لاغتنام النتائج، لدرجة أن الأشخاص الذین ماتوا قبل أشهر من الانتخابات تم إعلانهم کفائزین.

    4) عملیة استبدال الائتلاف بفصیل الأغلبیة:
    تظهر نظرة عامة على الانتخابات الأربعة الأخیرة فی العراق أن عملیة انتخاب رئیس وزراء من فصائل الأغلبیة قد تحولت إلى ائتلاف سیاسی. ولا یبدو من المستبعد أن تکون الإجراءات الأخیرة فی هذه الفترة الانتخابیة هی الحل لهذا البلد بکل صعوبات الوصول إلى تحالف سیاسی فی العراق.

    5) مقاطعة الانتخابات:
    ویبدو أن تخوف بعض الأحزاب والفصائل السیاسیة من محدودیة فرصة الحملة الانتخابیة فی إطار القانون الجدید واحتمال ضعف الإقبال والضرر بصحة الانتخابات (مستشهداً بتجربة انتخابات 2017)، تسببوا فی معارضتهم الأولیة للانتخابات. وفی هذا الصدد، یمکن تسمیة أحزاب مثل الصدریین و"المنبر العراقی" بزعامة إیاد علاوی من طائفة الشیعیة ، وکذلک الحزب الشیوعی العراقی، ومجلس الحوار الوطنی بزعامة صالح المطلق من الطائفة السنیة ضمن المقاطعین. والغرض الأساسی من هذه العقوبات هو تأجیل الانتخابات التی لم تتحقق.

    6) التحدی الأمنی: على الرغم من أن إحدى المزایا العظیمة للانتخابات العراقیة الخامسة، على الرغم من المؤامرات الأمنیة للولایات المتحدة الأمریکیة، ینبغی اعتبارها مقامة فی بیئة آمنة فی هذا البلد، إلا أن الأیادی السریة حاولت استهداف قوات الحشد الشعبی فی هذا البلد. واشتبکت القوات مع القوات الأمنیة والعسکریة المملوکة للحکومة حول کیفیة المشارکة فی الانتخابات التی أجریت مع أسرى فی العراق قبل یومین من الموعد المقرر لکن المؤامرة باءت بالفشل.

    الفرص للعراق:
    على الرغم من أنه ینبغی اعتبار العراق دولة تمر بمرحلة انتقالیة إلى ظروف مستقرة وتطور عملیات سیاسیة واقتصادیة واجتماعیة وثقافیة ، إلا أنه أکثر تطوراً بکثیر من العدید من الدول العربیة فی المنطقة بناءً على خمس تجارب قیمة للدیمقراطیة. هذه المیزة الخاصة مهمة للغایة فی الذکرى المئویة لبناء الدولة فی هذا البلد.
    التغییر والاستمراریة مبدآن أساسیان یتداخلان مع مشارکة الشعب فی تقریر مصیر العراق الجدید. من المهم أن یواصل العراق الجدید وعشیة عشرین عاما من التجربة الدیمقراطیة فی نظام حکمه، التأکید على مبدأ النظام المجلس والسعی لحل جمیع مشاکله ومعضلاته فی استمرار هذه العملیة وهذه هی العملیة التی تضمن استقلال هذا البلد وسلامته الإقلیمیة وسیادته. عملیة نتجت عن وجود الشعب وحتى الآن لم تمنعهم فقط من الوقوع فی مؤامرة تطبیع العلاقات مع الکیان الصهیونی، بل هی أیضًا الختم النهائی على وجود القوات الأمریکیة فی هذا البلد.
    مما لا شک فیه أن أعداء العراق، منذ بدایة العهد الجدید بعد حزب البعث فی هذا البلد، کانوا یحاولون دفع أوضاع البلاد نحو الصراع الداخلی وانقسام العراق من خلال خلق الانقسامات بین الأعراق والدیانات. کان استهداف الوحدة بین الشیعة فی المقام الأول والأهم، ومن ثم کان القضاء على الحشد الشعبی فی المرحلة التالیة أحد أهدافهم فی هذه المرحلة من الانتخابات النیابیة. لکن تصویت الشعب العراقی فی الانتخابات النیابیة أظهر للتیارات الإسلامیة أنها ترید الوحدة الوطنیة وتیار المقاومة، وتکره الأجانب، وخاصة الولایات المتحدة، الذین یسعون إلى زعزعة أمن العراق وسلامه ووحدته الوطنیة.

    عملیة تشکیل الحکومة الجدیدة:
    وبحسب نتائج المفوضیة العلیا للانتخابات، فإن الحزب أو الفصیل الذی یتمتع بأغلبیة الأصوات سیشکل الجمعیة الوطنیة بعد خمسة عشر یومًا من الإعلان الرسمی للنتائج النهائیة للانتخابات والموافقة علیها وانتخاب رئیس جدید ورئیس الوزراء وتشکیل الحکومة. فی السیاق الحالی للنتائج الأولیة للانتخابات العراقیة، یتنافس فصیلتا سائرون بقیادة مقتدى الصدر ودولة القانون المحسوبین على نوری المالکی (حزب الدعوة) العراقی على تعیین رئیس الوزراء المقبل. والحکومة. أعلن مقتدى الصدر عزمه بتشکیل ائتلاف واسع مع الحزبین التقدمی والدیمقراطی فی کردستان، بنحو 145 مقعدا، بإعلانه أنه قرر تعیین رئیس وزراء من اتباع مقتدى الصدر. على صعید آخر، بدأ نوری المالکی مشاورات مع التیارات لتولی منصب رئاسة الوزراء. کما أعلن، باستثناء مقتدى الصدر، استدعى کل التیارات المنتصرة إلى اجتماع استثنائی فی منزل نوری المکی. تمکن ائتلاف دولة القانون حتى الآن من تشکیل ائتلاف کبیر یضم 85 عضوًا جدیدًا فی البرلمان. ومع ذلک، لا یزال هناک أسبوع واحد على مهمة إعادة فرز الأصوات یدویًا لبعض الدوائر بناءً على الشکاوى التی وردت إلى المفوضیة العراقیة العلیا للانتخابات وامتثالها لعملیة الفرز الإلکترونی. ومن ثم، قد یصبح الوضع السیاسی المستقبلی فی العراق أکثر وضوحًا مع تغییر عدد مقاعد الائتلاف والقدرة على الفوز بأربعین مقعدًا مستقلًا فی الانتخابات الحالیة من قبل أی من الائتلافین المتنافسین. فی الوقت نفسه، لا تستبعد بعض الأوساط السیاسیة العراقیة احتمال أن یستخدم الصدریون مصطفى الکاظمی‌کخیار تفاوضی للحفاظ على تحالفهم الکبیر وتقویته.
    ومع ذلک، اتبعت إیران سیاسة الاستقرار والاستقلال والتنمیة فی العراق منذ سقوط حزب البعث، والتی سیعززها مبدأ السیاسة الخارجیة للحکومة الثالثة عشرة لجمهوریة إیران الإسلامیة على أساس التعایش السلمی مع جیرانها.

    مجتبى فردوسی بور، خبیر الأول فی مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة

         "إن المعلومات والآراء الواردة تمثل آراء المؤلفین ولا تعکس وجهة نظر مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة"
متن دیدگاه
نظرات کاربران
تاکنون نظری ثبت نشده است