المؤتمر السابع حول تاریخ العلاقات الخارجیة الإیرانیة

المؤتمر السابع حول تاریخ العلاقات الخارجیة الإیرانیة. وتحت عنوان التعددیة فی تاریخ علاقات إیران الخارجیة انعقدت بحضور وزیر خارجیة بلادنا حسین أمیر عبد اللهیان وعدد من الخبراء والباحثین والأساتذة فی مجال العلاقات الخارجیة فی جامعة الدول العربیة فی مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة التابع لوزارة الخارجیة فی ۲۵ ینایر ۲۰۲۴.
16 رجب 1445
رویت 673

 المؤتمر السابع حول تاریخ العلاقات الخارجیة الإیرانیة.  وتحت عنوان "التعددیة فی تاریخ علاقات إیران الخارجیة" انعقدت بحضور وزیر خارجیة بلادنا حسین أمیر عبد اللهیان وعدد من الخبراء والباحثین والأساتذة فی مجال العلاقات الخارجیة فی جامعة الدول العربیة فی مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة التابع لوزارة الخارجیة فی 25 ینایر 2024.

وفی بدایة هذا اللقاء قال محمد حسن شیخول إسلامی رئیس مرکز الدراسات السیاسیة والدولیة، فی إشارة إلى موضوع التعددیة فی تاریخ علاقات إیران الخارجیة، لقد کانت تعددیة الأطراف دائما ضرورة وفرصة على مر تاریخ البشریة، وقد تزایدت أهمیتها الآن.

وتابع، إذا کان تشابک حیاة الدول المختلفة قد زاد من ضرورة التعددیة بشکل أکبر، ومن الضروری الإجابة على سؤال ما إذا کانت التعددیة قد اقتربت من هدفها الرئیسی، وهو توفیر فرص متساویة لجمیع الدول.

وأکد رئیس مرکز الدراسات أن التأمل التاریخی فی هذا الاتجاه من خلال عقد مثل هذه المؤتمرات یمکن أن یکون فی غایة الأهمیة.  لأن نتائج مثل هذه اللقاءات یمکن استخدامها عملیاً فی السیاسة الخارجیة وفی بناء عالم أکثر أماناً وجمالاً وسلاماً.

وقال وزیر خارجیة الجمهوریة الإسلامیة حسین أمیر عبد اللهیان: الیوم، یواجه المجتمع الإنسانی أزمة جوهریة؛ أزمة هی اختبار لشعارات المساواة والإنسانیة فی القرن الماضی، وینبغی أن نرى کیف سیخرج المجتمع الدولی من هذا الاختبار.

وأکد: أننا الیوم بحاجة إلى تفکیر نقدی فی جذور ومقاربات التعددیة، ومما لا شک فیه أن التفکیر التاریخی سیساعدنا فی هذا الاتجاه.

وأوضح أمیر عبد اللهیان: أن أدوات وهیاکل التعددیة یمکن أن تکون فرصا إذا لم تنحرف عن هدفها الرئیسی المتمثل فی خلق أرضیة متساویة لجمیع الجهات الفاعلة والمستفیدة، وإذا تم فصل هذه الأدوات عن طبیعتها الحقیقیة وأصبحت أداة للتعبیر عن اهتمامها الأکبر الذین استخدموا القوة والبلطجة من قبل، سوف یصبحون تهدیداً للسلام والأمن الجماعیین.

وقال: "منذ حوالی أربعة أشهر، ترتکب جریمة حرب واسعة النطاق ضد شعب غزة على ید النظام الصهیونی المعادی للإنسانیة"، وانکشفت أمام أعین العالم سلسلة مرعبة من جرائم القتل والحصار والهجرة القسریة والإبادة الجماعیة. وعلى کل حر أن یسأل نفسه وبالطبع قادة النظام الدولی، ما هو إنجاز المنظمات الدولیة فی حل هذه الأزمة؟

وسیعقد هذا المؤتمر على شکل ثلاث جلسات متخصصة فی صباح وبعد ظهر الیوم.  سیتم نشر مجموعة المقالات المقدمة فی هذا المؤتمر فی شکل کتاب.  کما أقیم على هامش هذا المؤتمر معرض متخصص للوثائق والکتب فی هذا المجال.

متن دیدگاه
نظرات کاربران
تاکنون نظری ثبت نشده است